رئيس مجلس الأدارة د. وليد بدوي
رئيس التحرير التنفيذى محمد يحيى
مساعد رئيس التحرير أحمد حنفي
الرئيسية / حوادث وقضايا / الأموال العامة تضبط أحد الأشخاص لقيامه بتزوير توكيل رسمى عام بقصد الإستيلاء على قطعة أرض

الأموال العامة تضبط أحد الأشخاص لقيامه بتزوير توكيل رسمى عام بقصد الإستيلاء على قطعة أرض

إستمراراً لجهود أجهزة وزارة الداخلية لمكافحة الجريمة بشتى صورها لاسيما جرائم تزوير المستندات والمحررات الرسمية.

فقد تبلغ من إحدى المواطنات (مقيمة بمحافظة الأقصر) بتضررها من شخص مجهول لإستخدامه توكيل رسمى عام مزور بقصد الإستيلاء على قطعة أرض تبلغ مساحتها 300م بمدينة الغردقة بمحافظة البحر الأحمر ، آلت إليها بالميراث من زوجها المتوفى.

 أسفرت تحريات ضباط إدارة مكافحة جرائم التزييف والتزوير بالإدارة العامة لمباحث الأموال العامة عن أن وراء تلك الواقعة أحد العناصر الإجرامية (مقيم بالجيزة – “له معلومات جنائية”) حيث قام المذكور بتزوير توكيل رسمى عام منسوب صدوره من مالك الأرض “المتوفى” لصالحه ، والمتضمن توكيله فى البيع والتنازل للنفس أو الغير عن قطعة الارض المشار إليها،

كما أضافت التحريات قيامه بإستخدام التوكيل المزور المشار اليه أمام الشهر العقارى للحصول على رسم مساحى لقطعة الأرض تمهيداً لإجراءات نقل ملكية قطعة الأرض بإسمه بموجب التوكيل المزور.

 عقب تقنين الإجراءات ، أمكن ضبطه بدائرة قسم شرطة العجوزة بالجيزة ، وعثر بحوزته على (كارنيه يحمل إسمه وصورته منسوب صدوره لإحدى الأكاديميات منتحلاً صفة رئيس قسم العلاقات العامة بها ” مزور بالكامل ” – كارنيه يحمل إسمه وصورته منسوب صدوره لإحدى الصحف منتحلاً صفة رئيس قسم العلاقات العامة بها ” مزور بالكامل ” – خطاب متضمن قرار منسوب صدوره لمجلس الإدارة بإحدى الصحف بتعيين المذكور رئيساً لقسم العلاقات العامة بالجريدة “مزور بالكامل”) ،

وكذا هاتف محمول ، بفحصه تبين إحتوائه على صور المستندات المضبوطة بحوزة المتهم ، وبفحص المحررات المضبوطة تبين تزويرها بالكامل بإستخدام طابعة كمبيوتر.

 وبمواجهته أقر بنشاطه الإجرامى فى تزوير التوكيل المشار اليه وأضاف بإحرازه للمحررات المزورة المنتحل بموجبها صفة رئيس قسم العلاقات العامة بمؤسسات صحفية وأكاديمية بقصد إستخدامها أمام ضحاياه لإضفاء كيان إجتماعى فى النصب والإحتيال عليهم.

 تم إتخاذ الإجراءات القانونية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: