رئيس مجلس الأدارة د. وليد بدوي
رئيس التحرير التنفيذي محمد يحيى
الرئيسية / فن وثقافة / فرقة أبن عربي المغربية تحتفل بعيد الفطر عبر أغنية ” جمع الله شتاتي “

فرقة أبن عربي المغربية تحتفل بعيد الفطر عبر أغنية ” جمع الله شتاتي “

تحتفل فرقة أبن عربي المغربية بعيد الفطر المبارك على طريقتها الخاصة ، بمفاجأتها جمهورها العربي بإطلاق أجدد اعمالها الغنائية المصورة ” جمع الله شتاتي ” .

ظهور غنائي غير متوقع تعيد خلاله الفرقة الأقدم في عالم الصوفية إكتشاف مسار موسيقي جديد في رحلتها الغنائية بالتعاون مع عازفين من اليونان مع الإتكال على صوت وتوزيع مغني الفرقة ” عبد الله المنصور ” الذي يتغنى بكلمات الشاعر الصوفي الأندلسي ” أبي الحسن علي الششتري ” ، في ثاني أغنية تطلقها الفرقة المغربية في أقل من أسبوع ، وأختارت أن تحتفي خلالها بالعيد عبر كليب مميز يبرز جمال التراث المغربي وسحر مدينة طنجة .

ومن جانبه كشف ” عبد الله المنصور ” أن الكليب تم تصويره في ثلاثة أيام متتالية ، تحت إدارة المخرج الشاب ” سعد بولعيش ” وسط أزمة كورونا مع الإلتزام بكافة قواعد الحجر الصحي والتباعد الإجتماعي ، حيث تم تصوير معظم الكليب في بيت مؤسس الفرقة الدكتور ” أحمد الخليع ” في طنجة ، مع مزجها بمشاهد خارجية تم تصويرها بالدرون لإبراز جماليات ومعمار الآثار المغربية في منطقة القصبة للمدينة الساحلية ، مع تسليط الضوء على ثقافة الزي المغربي الأصيل وإبراز التسامح الديني في المملكة .

كما أضاف المنصور أن الأغنية الجديدة تحمل في طياتها شكلاً موسيقياً مغايراً عن آخر أغنيات أبن عربي ” بح بالغرام ” التي ظهرت منذ أيام ، كما تعتبر ثالث بشائر ألبوم الفرقة الجديد ” العاشق والمعشوق ” ، الذي ظهرت أولى أغانيه منذ سنتين إبان آخر زيارات الفرقة المغربية لمصر ، كما تعد نتاج التعاون المثمر بين أبن عربي وقناة أواصر ، وهي منصة رقمية ثقافية أطلقها مجلس الجالية المغربية بالخارج في مارس من العام الماضي ، وتطمح لتكون أول قناة مخصصة لمغاربة العالم في المهجر ، تجسد من خلال أعمالها عمق المخزون الثقافي والفني للهجرة المغربية وتتابع رحلتهم وحياتهم حول العالم .

فرقة أبن عربى تعد من أقدم الفرق الصوفية فى العالم العربي ، ووضع حجر أساسها الدكتور والموسيقي ” أحمد الخليع ” منذ نهاية الثمانينيات ، وتم إختيار أسمها تيمناً بالشيخ ” محيي الدين أبن عربي ” الملقب بالشيخ الأكبر والذى يعتبر من كبار المتصوفة والفلاسفة المسلمين ، وتقدم رؤياها الموسيقية الخاصة فى إعادة إحيائها أشعار وقصائد رواد الصوفية القدامى بطريقة أكثر عصرية ، خاصة مع تغيير دمائها الغنائية بتولى المطرب والمنشد ” عبد الله المنصور ” قيادة دفة الغناء في الفرقة ، ومن أشهر أعمالها ” عرفت الهوى ” و ” سلبت ليلى” و ” رضي المتيم في الهوى بجنونه ” .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: